أرض الغجر

12.21.2010

عام جديد لى



ربما آن الأوان للعودة .. آن أوان الكتابة أخيرا .. اعتقد .. لا بل ببساطة وبلا اعتقادات صارت المدونة صغيرة على وصرت كبيرة عليها , فلم تعد تحتويني ولم يعد ماضي ما تحتويه هي .

تغيرت الأماكن ولم اعد اجلس في الغرفة المظلمة أنصت لعزف كمان يزيدني ظمئا ,

ولم تعد العازفة تحكى قصتي بأكملها ولم اعد ابحث عن سر مدفون في البحر من نافذتي الصغيرة في انتظار أميرة جنية لأحظى برؤية لحظة التحول ..

وأيضا لم ارقص على الرمال تحت الشمس للحاقي بمشهد السحر صرت فقط امرأة عادية تنتظر معجزتها الصغيرة .

لا اعرف بالضبط كم عمري هل بالعمر الذي عشته , أم الذي عاشنى أم مجموعهما أم اطرح منه الذي لم أعشه !!

وضحك منى السيد الكبير حين قلت يملكني من العمر ربع قرن لكنى وقتها أردت اختزال تنأنأت قرن غريب وعمر اغرب لن أعيش سواهما .

حتى قلمي الرصاص الأزرق الذي املكه واستبدله بنفس النوع واللون منذ سنوات لم يعد ناعم على الأوراق كما كان ..

على أن اذهب لأختار حبرا يناسب نضجي لكنى لا اعلم إن كانت كلماتي التي تخرج ألان صدئة قليلا وثقيلة كثيرا ستتغير

أم ستظل غرزه التريكو التي بدأتها كما هى ..

في الواقع ادخل عامي الجديد لا اعرف شيئا ..

صفحة بيضاء من جديد وكأني أعود لعامي الواحد والعشرين

اخرج من شرنقة العمر القديم لأصير فراشة تبحث عن أجمل الأشياء ولكنى هذه المرة سأبحث عنها بالقرب منى

وليس خلف البحور السبع ..

لأن أجمل الأشياء بحياتنا لا يجب أن تكون أسطورة

ولا يجب أن تكون حلماً حتى ولو كان حلما من السحر فالأساطير لا يمتلكها احد والسحر لا يُستدعى .

ولكنها فقط حياتنا التي نملك ملئها بما نريد

وأجمل الأشياء ليس كما قال سندباد لغولة الدهور في سؤال دام ألف ألف عام هي الإنسان

ولكن أجمل الأشياء هي جزيئات من كل شئ من الإنسان والألم والسعادة ,

جزء من الصداقة والحب والأمل وحتى الحزن والكآبة ..

هذه الجزيئات التي تشكلنا جميعا كبشر هي أجمل الأشياء ..

وكأن في النهاية لا وجود لشئ واحد .. لكنها الحياة ككل .

لذا عيد ميلاد سعيد لي و كل عام ونحن بخير وكجزئ أخر , وانتم جميعا بخير أيضا والعام القادم يكون ملئ بالأشياء والجزيئات والمعجزات الجميلة لنا جميعا .

وأكون قد حصلت على مساحة تتسع لي .




Posted by شــغــف :: 10:13:00 ص :: 4 Comments:

Post a Comment

---------------oOo---------------

9.23.2009

نضج


تتعلم ان تنضج .. تخضع لكل الاشياء وتنضج .. قاومت حتى حين ماتت الطفلة بداخلها لكنها الان تنضج .. ظنت انها حين يحدث هذا الامر ستدفن احلامها الجنونية بعيدا وتضع شاهد قبر يقول " هنا ترقد احلام جنونية لامرآة كانت مجنونة " لكنها فوجئت حين وجدتها فقط ترحل عنها .. تستسلم .. لم تتشبث بها مثلما تشبثت هى بها حتى الموت ..

تتعلم ان زرع الحياة بافريقيا يلزمه اكثر من موافقة والديها والرحلة حول العالم ليست بالسهولة التى تخيلتها , و تأكدت بالطريقة الصعبة ان الافعال اكبر من كل الكلمات ففقدت حتى رغبة الكتابة ودافع المواجهة و ان جيفارا الذى تبحث عنه لن يصبح سوى للعالم نبراسا , والفكرة الانسانية العظمى لن تربحها نوبل ابدا , والعالم سيظل يحارب نبض الارض .. هذا هو العالم .. وهذا مصير الارض..

فوجدت حضن دافئ بعيدا عن كل النظريات وعواصف الاحداث يحويها ليكون جيفارا خاصتها فقط .

***
وقفت تتسائل امام البحر الهائج .. هل سيسامحها ربه على كل التيه بداخلها ..ان تقف وتنضج .. تنساها الاحلام فتنساها !

وانا افقد متع الكلمة .. ألقى بقلمى وبأوراقى , وانضج معها ..


Posted by شــغــف :: 12:39:00 م :: 6 Comments:

Post a Comment

---------------oOo---------------

5.09.2009

شهيق وزفير ..





مازلت حية لم امت .. منذ 8/2008 وانا مازلت حية ..
غريب ان ابحثعنى واجدنى .. هنا ربما منذ ذاك الشهر دكت جبال وقامت اخرى .. وكما يقول كونغشيوس كما اذكر .. انت لا تنزل البحر مرتين .. ام ربما كان ارسطو..
لى عودة ..
فقط شعرت شغف بالرغبة فى التنفس


Posted by شــغــف :: 11:33:00 م :: 14 Comments:

Post a Comment

---------------oOo---------------

8.27.2008

كل انسان ..



كل إنسان تعيس أو فرحان .. أكيد فيه حكاية وهو بطلها
كل مدينة وكل عنوان .. فيه 100 حكاية بتبتدي وتخلص

إنهاردة راجعلكم بقصة جديدة .. إنسانة جميلة وعادية وعنيدة
عندها إخوات بس من جواها وحيدة .. عندها أحلام بس شايفاها بعيدة

أول واحدة صاحبتها .. كات هي عجلتها
بترسملها طريقها .. وبتفرغ فيها طاقتها
وبتتكلم معاها .. وبتسلها فـ وحدتها
هي الشيء الوحيد ..
الى إداها حـــ ـــر يـــــ ــتـــــها

وفاتت سنين كتيرة .. وبقت الطفلة بنت كبيرة
وراحت العجلة والضفيرة .. وحلم حياتها تكون أميرة
بتدور ع السعادة .. وعايشة علشان صحابها
ولما سابها فـ يوم حبيبها .. قالت الدنيا دي نفسي أسيبها

كل إنسان تعيس أو فرحان .. أكيد فيه حكاية وهو بطلها
كل مدينة وكل عنوان .. فيه 100 حكاية بتبتدي وتخلص
كل إنسان تعيس أو فرحان .. أكيد فيه حكاية وهو بطلها
كل مدينة وكل عنوان .. فيه 100 حكاية بتبتدي وتخلص

من كتر ما شفت .. قعدت وألفت
وعمري ما حرّفت .. في كلمة و زيّفت
أحلامي كات كبيرة .. كنت دايس دايما shift
واخدت وقت طويل .. وتعبت لما عرفت..

إني بتكلم أكتر ما اسمع .. معرفتش أحسب وأجمع
والدنيا كتير بتخدع .. بس صعب إنك تجمع
قالولي مش حنسمع .. قالولي مش حينفع
طريقك آخره فاضي .. ومسيرك يوم حترجع

دي حكايتي وححكيها .. ومفيش حد حيحكيهالي
عشت سنين ساكت فـ حالي .. حلمي كان تحقيق آمالي
وطموحي كان سابقني .. كلام الناس كان بيخنقني
محدش ليه عمره صدّقني .. محدش ليه عمره صدّقني

كل إنسان تعيس أو فرحان .. أكيد فيه حكاية وهو بطلها
كل مدينة وكل عنوان .. فيه 100 حكاية بتبتدي وتخلص
كريم نجيب

Posted by شــغــف :: 12:07:00 م :: 5 Comments:

Post a Comment

---------------oOo---------------

8.24.2008

تاجو إيما



من إيمتى عن جومانا أن يحكى ان على ذكر ستة أسرار قد لا يكتشفها من يحدثنى لأول مرة ..
-
طبعا سؤال يتسأل المفروض مش ليا للى يعرفنى ..

بس حنألف بأه فى موجة الشلل الكتابى بنت اللذينة ديه ..

1 - لست أياً مما ابدو عليه للوهلة الاولى ..

2- ابدو هادئة صامتة فى اى لقاء اول مع الغرباء ..

3 - لسانى طويل , ولا ينتبه لذلك من يرى احترامى البشرى لأى انسان ..

4 - محدش يقدر يحس احساسى بيه إلا لو انا قررت وطبعا لأنى ساعات بقول للناس انى مش طايقاهم ف وشهم بيفتكروا ان المسألة لسان و بس ..

5 - افتكرت سر عظيم فعلا مش ممكن حد يعرفه ابدااااً , امممم ورغم ان السر ده حيوقفنى فى خانة رخمه مع القاهراوية .. انا بحب اسكندرية جداً جداً بس عمرى ما كنت اسكندرانية , انا اصلا فى الميلاد قاهراوية وليا فى اليكسا الجميلة فقط 10 سنين .. ورغم انى ماقدرش اعيش فى مصر غير فى اسكندرية إلا ان عمرى ما كان انتمائى ليها ولا لأى بلد فى العالم بس طبعا يوم ما بتحط بين القاهرة واسكندرية مابيكونش فى مجال للأختيار اليكسا مدينة السلام النفسى .

6 - والسر الشخصى الكبير بأه بأه واللى فخورة بيه جداً جداُ .. انا بخاف قتل من المرتفعات وايدى بتترعش فوق كوبرى 45 عند بيتنا وبكره كبارى القاهرة وبفضل اتشاهد فيها ومع ذلك ركبت التليفريك فى الجبل مرتين وكان ممكن اركبه تانى , بخاف من القطر الطاير بتاع دريم بارك وكل ما اروح بركبه , ومن الطيارات ومن السفر بالليل ومن الطريق الصحراوى و الزراعى و مع ذلك ساعة ما بابا بيقول يا سفر ولو يوم بطلع اجرى معاه على اي مكان , مش بخاف من كل حاجه بعملها بس بعمل اى حاجه بخاف منها وبستمتع بكل حاجه بعملها الحمد لله و الفضل لله ربنا يديمها علينا نعمة ..

مش حبعته لحد باه عشان كله جاوب اصلاً



Posted by شــغــف :: 12:27:00 م :: 4 Comments:

Post a Comment

---------------oOo---------------

8.10.2008

البقاء لله


يقولون ان قلبه ناء اليوم فى الساعه التاسعه ..

لكن مثله ينوء الزمن وهو يظل ..

احسب لقيانا الذى لم يتم يا عزيز باذن الله فى الجنه ..


Posted by شــغــف :: 12:41:00 ص :: 2 Comments:

Post a Comment

---------------oOo---------------

7.06.2008

يــاريــتــهــا مــا ســألــتـــه

اظن انى متوقفة عن الكتابة فى المدونة وغير من اشهر مش فاكراها .. لكن لطيف انك تاخد اجازة .. تتخلص من كل الافكار القديمة .. كل الاجزاء المتبعثرة .. حتى لو ده عنى انك تخسر سلاحك الوحيد , واداة سيطرتك , ومنفذ تنفيث غضبك , وحتى لو ده اتسبب فى خروج كل اشلائك على شكل كوابيس تلاحقك فى كل مكان ..
لكن بعد العزل الاجبارى تلاقى نفسك فاضى جدا وعندك استعداد تستقبل اى جديد , حتى لو كانت موهبة جديد عمرك ما كنت تعرف انها عندك او انك ممكن تعملها .. تقدر وقتها تجمع حاجاتك اللى بقت مش وحيدة وتكون انت نفسك أكتر.. وأكبر .
-
شكرا لايما على الليل ملاح و الشكر والعرفان للباشا محمد على بلاك تيما , وعلى محمد سامى عازف الكمان اللى فكرنى بالموسيقى الحلوة اوى .. وشكرا لبلاك تيما لأنى كنت بدأت نسيت اسمع ..




ارادت الطيران فرفض..
اقتربت لسماع انفاسه ففشلت ..
حاولت المحاولة فأبى ..
طلبت منه ان يكف فسخر ..
وهبته باقة زهر برية فأسقطها عمداً ..
دفعته لأخذ فعل واصابعها تتسل بخجل
لأصابعه المطوية بلا كرث ..
فادار لها ظهراً محنياً ,
واستكمل الطريق الذى صادفها به ..
اثناء بحثه عن حمامة زاجلة بُعثت يوماً بأنفاسه ..
-
***
اسأليني يا حبيبتي ع اللي داير في البلاد
اللي فيها صادروا حلمي وباعوا صوتي في المزاد
اسأليني عن ولاد شفتهم بعنيا دول
جربوا كل الحلول وبيفشلوا بالاٍجتهاد
-
احكي ليكي ألف قصة من حكاوي التعبانين
اللي عايش نص ميت واللي ميت من سنين
اللي نص كلامه كحة واللي شاف خمارة راحها
واللي اكل العيش دبحها دايرة دور ع السكرانين
-
زحمة زحمة زحمة زحمة
زحمة زحمة زحمة
-
اللي نامية وفيها ثروة م الفلوس تعمل جبال
واسأليني عن كباري نايمة تحتيها العيال
اسأليني ع الغلابة واسأليني ع التقال
اسأليني ع الديابة واسأليني ع الفساد
-
فعل وفاعل مفعول بيه
اعرب مجلس شعبك ايه
مجلس طبعا هو مضاف
شعبك هو المضاف اليه
-
واسأليني اشمعنى صابر ع المآسي الملهية
أقولك اني كنت واحد م الغلابة الأغبيا
اللي صبروا ف انتظار المعجزات والأنبيا
واللي فاق من وهمه فجأة لاقى كفر قوم عاد
لسة برضه قلبه طاير ... كعب داير فى البلاد..
***
وحين مر على ارض اخرى صادفها مجدداً
تبحث عن حمامة زاجلة بعثتها يوماً بأنفاسها
_
_
_

Posted by شــغــف :: 11:55:00 ص :: 8 Comments:

Post a Comment

---------------oOo---------------